عمالة الاطفال

الفقر والجهل وفقدان المعيل للاسرة من أهم الاسباب التي تؤدي الى انتشار ظاهرة عمالة الأطفال في مناطق مختلفة من سوريا ،مع غياب السلطات المختصة لهذا الأمر نرى مشاهد مختلفة لبراءة الاطفال وهم يعملون في مهن لا تناسب اعمارهم

تجد الطفل يعمل في ورشة الخياطة ، تجد الاطفال في المقاهي والكافتريات،عداك عن تجنييد الاطفال في المعارك الطاحنة على الارض السورية

الطفل الذي يظهر في الصورة احد الحالات التي تشاهد بشكل يومي في سورية وخاصة في ظل
ظروف الحرب

الصورة من ريف دير الزور لطفل يعمل في ورشة ميكانيك سيارات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى