أوقاف النظام السوري يوجه الخطباء في ازمة المحروقات

أصدرت وزارة الأوقاف التابعة للنظام السوري توجيه لخطباء الجمعة ، دعت فيه ضرورة توجيه المواطنيين في ترشيد الاستهلاك ، وعدم إثارة الشائعات، ما أثار تهكم وسخرية السوريين، وأكدوا أن “أزمة البنزين” حقيقة وليست بشائعات.


وقالت الوزارة في تعميم وجّهته لخطباء المساجد والمعلمين والمعاهد الشرعية: “إن وزارة الأوقاف تدعو إلى ترشيد الطاقة والحث عليها كواجب أخلاقي ووطني، وتدعو أبناء الوطن للوقوف في وجه الحصار الاقتصادي الخارجي، الذي تقوم به الولايات المتحدة الأمريكية والغرب”.

وطالبت الوزارة السوريين بالحفاظ على موارد الطاقة من ماء وكهرباء ووقود وعدم هدرها، بكل الوسائل والأساليب المتاحة، كما دعت إلى تزكية الوعي بأن ترشيد الطاقة هو أحد أسباب نهوض الأمم ورقيها وحضارتها.ودعت كذلك إلى عدم التزاحم على محطات الوقود، وعدم تعبئة الوقود لغير حاجة، وإيثار أصحاب الحاجة وتوفير فرص الحصول على الوقود للمضطرين كالمشافي، وإلى عدم إثارة الشائعات، وعرقلة الطريق أو التسبّب بازدحامه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى