منشورات تدعو للعصيان والتمرد ضد “نظام الأسد” في ريف درعا

شهدت بلدات في ريف محافظة درعا، اليوم الاثنين، كتابات ثورية موجهة ضد “نظام الأسد” وعناصر “المصالحات” في الشوارع العامة

ووثق ناشطون منشورات ورقية، عُلّقت على جدران منازل بلدة سحم الجولان بريف درعا ، تدعو إلى عودة العصيان العسكري ضد الأسد

وأظهرت صور نشرف في عدد من المواقع الاخبارية ، منشورات ورقية  تطالب الاهالي  بعدم إرسال أبنائهم لجيش الأسد للقتال ضد الثوار في إدلب بشمال سوريا، كتب عليها  “أهل إدلب ثاروا من أجلنا فلنحرص على ألا نرسل أبناءنا لقتلهم”. كما تؤكد منشورات أخرى على استمرار الثورة ضد النظام

ويأتي هذا في الوقت الذي ارتفعت فيه وتيرة الانشقاقات عن قوات الأسد في  محافظة درعا، وذلك بالتزامن مع تصاعد حدّة المعارك في ريفي حماة وإدلب وتكبد الأخيرة خسائر فادحة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى