مخبز المرأة في ديرالزور

يعتبر فرن دار المرأة المتواجد في بلدة الكسرة من المنشآت الحديثة في ديرالزور في عهد الإدارة الذاتية التي تسيطر على مناطق شمال شرق سوريا.

تأهيل الفرن وتفعيله آواخر عام 2019 وبدايات 2020 عن طريق إحدى المنظمات الداعمة وبالتنسيق مع مديرية التموين التابعة لجنة الخدمات في مجلس دير الزور المدني ومجلس المرأة ، كما يشرف على المخبر الكادر روشن إحدى مستشارات قوات سوريا الديمقراطية ” قسد ” ضمن دير الزور.


يضم مخبز المرأة طاقمي عمل من الرجال والنساء ، والكمية المخصصة اليومية للطحين ما يقارب الــ 5 طن من الطحين وكمية المازوت الاسبوع له 3550 لتر من المازوت بدعم من لجنتي سادكوب وإدارة المطاحن في مجلس ديرالزور المدني .

حاولت بلدية الشعب في الكسرة ضم عمل المخبز تحت سيطرتها عبر توجيه كتب خطية لمجلس ديرالزور المدني ولكن الأمر فشل ، في الوقت الذي يشاع فيه الكثير من الأحاديث حول ايرادات المخبز اليومية وما يشوبها من عمليات فساد بتواطئ عدد من الكوادر العسكرية والمدنية في الكسرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى