سيناريو إيراني جديد في سماء المياذين ….. فما هو ؟؟؟؟

خاص-المياذين
ذكر مراسل شبكة صدى الشرقية من مدينة المياذين ،أن قوات الحرس الثوري الإيراني قامت بإطلاق عدد من الطائرات المسيرة من قواعد تتبع لها على أطراف مدينة المياذين باتجاه قلعة الرحبة .

وأضاف مراسلنا نقلاً عن مصادر خاصة أن قوات الحرس الثوري الإيراني استقدمت عدة طائرات مسيرة ، إضافة إلى خبيرين أحدهم يحمل الجنسية الإيرانية وآخر يحمل الجنسية الأفغانية ،وعدد من المنتسبين المحليين في صفوفها سبق وقاموا بإجراء تدريبات على المسيرات في مدينة العشارة.

وقام المنتسبون المدربون بإطلاق عدة طائرات فوق مدينة المياذين ، بحضور الخبراء الإيراني والأفغاني ،واستمرت التجربة لعدة دقائق قبل أن تقوم المليشيات بسحب الطائرات والكوادر والعودة بإتجاه مقرات التخزين على أطراف مدينة العشارة شرقي ديرالزور .

المصادر قالت أن عملية إطلاق الطائرات المسيرة كان هدفها تدريب العناصر المنتسبة محلياً على التحكم بالمسيرات في مناطق مختلفة من ريف ديرالزور.

التدريبات الإيرانية لمنتسبيها تأتي في ظل التوتر الذي تعيشه المنطقة ،وخاصة بعد التصريحات الأمريكية التي قالت أن قصف قاعدة التنف على الحدود السورية العراقية، قبل عدة أيام، تقف خلفه المليشيات الإيرانية.

وكانت صدى الشرقية قد كشفت عن بدأ دورة عسكرية لخمسين منتسب في صفوف المليشيا على أطراف مدينة البوكمال ، وإن قيادة الحرس الثوري الإيراني استقدمت عدداً من طائرات الدرون الصغيرة لتدريب عدد من المنتسبين على قيادتها وتحريكها ضمن مطار الحمدان العسكري ، خلال الدورة للمنتسبين ، على أن يتم توسيع دائرة التدريبات لتشمل مناطق مختلفة في ريف ديرالزور وحمص.

يشار أن التحالف الدولي أعلن عن إسقاط طائرة مسيرة في 21 أغسطس/آب في محيط حقل العمر بريف ديرالزور الشرقي ، وتعد قاعدة التحالف الدولي ضد “داعش” في حقل العمر النفطي كبرى قواعد التحالف في المنطقة، وتتمركز فيها قوات أميركية إلى جانب قوات “قسد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى