خطوة جديدة من الميليشيات الإيرانية للضغط على سكان البوكمال

خاص – صدى الشرقية

كشف مراسلنا عن إجراءات جديدة قامت بها الميليشيات الإيرانية في مدينة البوكمال بريف دير الزور الشرقي.

وقال المراسل إن “ورشات فنية تابعة للحرس الثوري الإيراني أنشأت بوابة حديدية على مدخل ومخرج محطة الوقود التابعة للميليشيات في المدينة”.

وذكر أن “قرار تركيب الأبواب صدر بعد حدوث حالات متكررة لدخول سيارات مدنية إلى المحطة في محاولة منها للحصول على المازوت أو البنزين”.

محطة محروقات إيرانية في البوكمال

وأشار أحد أبناء مدينة “البوكمال” الذي نتحفظ عن ذكر اسمه لأسباب أمنية، إلى أن “الإيرانيين يمنعون المحروقات عن أبناء المنطقة، بغية إجبارهم على التطوع في صفوف الميليشيات”.

وفي وقت سابق، أكدت مصادر خاصة لوكالة “صدى الشرقية”، أن “حاج عسكر قائد المليشيات الإيرانية، أمر بمنع دخول المدنيين إلى محطة والاستفادة من المحروقات المتوفرة بكثرة، وتخصيصها للمليشيات الإيرانية فقط”.


يشار أن صدى الشرقية نشرت فيديو سابقاً يظهر عدم وجود أبواب لمحطة المحروقات الإيرانية ، ووضع أعلام النظام السوري جاء بعد الضربات الإسرائيلية على مواقع المليشيات الإيرانية في البوكمال .

محطة محروقات إيرانية في البوكمال-قبل تركيب الإبواب



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى