تفاقم أزمة الغاز في الحسكة وأهالي الشدادي يشتكون …

يبدو أن أزمة الخدمات في مناطق الإدارة الذاتية تتصاعد يوماً بعد يوم ، فبعد أزمة الغاز التي شهدتها القامشلي ، تعاني الحسكة ونواحيها اليوم من نقص في اسطوانات الغاز.

حيث شهدت مدينة الحسكة أزمة حادة في توفر اسطوانات الغاز في بعض أحياء المدينة , وسط معاناة كبيرة من أهالي المدينة في توفير الغاز المنزلي.


لجنة الاقتصاد التابعة للإدارة الذاتية بالتعاون مع لجنة سادكوب في مناطق سيطرتها في الحسكة تقوم بتوزيع اسطوانات الغاز عبر الكومينات.

في نفس السياق اشتكى أهالي ناحية الشدادي من نقص مادة مازوت التدفئة والكاز والغاز مع دخول السنة الجديدة 2021 .

وأفاد رئيس مجلس ناحية الشدادي علاء العمر ، أن مخصصات الشدادي من الغاز والكاز لاتكفي الأهالي .
وأضاف العمر في تصريحات صحفية ان المخصصات ضعيفة في المحروقات، وأفاد أن المجلس طالب الإدارة العامة للمحروقات في زيادة مخصصات الناحية من مواد مازوت التدفئة والغاز والكاز .

وأشار العمر أن ناحية الشدادي تضم 14 ألف عائلة ومخصص الشهري 3500 اسطوانة غاز ، لا يكفي العوائل حيث تحتاج العائلة إلى شهرين إو ثلاثة لتحصل على جرة غاز جديدة .


تحدث سعيد عامل يومية في الشدادي ” أن عمليات توزيع الغاز في الشدادي ضعيفة جدا وتتم عن طريق الكومينات , اسطوانات الغاز التي توزع ليست ممتلئة بالكامل “.
كما ذكرت سلوى وهي موظفة في المركز الصحي بالشدادي ” المشكلة تتفاقم والحل ليس في الكومينات ، الكل يشتكي دون وجود حل وقالت أن ليتر الكاز في السوق السوداء 500 ل.س “.

الجدير ذكره أن اسطوانات الغاز تـُباع عن طريق الكومينات بسعر محدد بــ2500 ليرة سورية ، بينما وصل سعر اسطوانة الغاز في بعض مناطق الحسكة إلى 8000 ليرة سورية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى