اعتقال تاجر مخدرات لعدة ساعات في ديرالزور.. من أطلق سراحه؟

خاص – صدى الشرقية

قامت وحدات من فرع مكافحة المخدرات التابع للنظام السوري، بمساندة عناصر من مكتب أمن الفرقة الرابعة التي يقودها “ماهر الأسد”، بمداهمة منزل تعود ملكيته للمدعو “خليل العلوان”، وذلك في حي الجورة بالقرب من مفرق الضاحية في مدينة ديرالزور شرقي سوريا.

وفي التفاصيل، قالت مصادر خاصة لـ “صدى الشرقية”، إن “القوات التي داهمت المنزل، عثرت بداخله على كميات كبيرة من الحبوب والمخدرات”، مشيرةً إلى أنه “تم اعتقال المدعو خليل ومصادرة المخدرات التي ضبطت في منزله”.

ووفقاً للمصادر، فإن “العلوان تربطه علاقة قوية بقائد مليشيا الدفاع الوطني المدعو فراس العراقية، ويعتبر المسؤول عن تسويق المخدرات في مدينة ديرالزور، بالإضافة إلى كونه الوسيط بين الميليشيا والعاملين في ترويج المخدرات بريف ديرالزور الشرقي”.

فراس العراقية

وأكدت مصادرنا، أنه “أطلق سراح العلوان صباح اليوم الأحد، عقب تدخل فراس العراقية بعد توقيفه لساعات قليلة، حيث قام بدفع أربعة ملايين ليرة سورية لضابط في فرع مكافحة المخدرات لقاء ذلك”.

ويعمل فراس العراقية المسؤول عن قيادة ميليشيا الدفاع الوطني في ديرالزور، في تجارة المخدرات، كما يعرف بأنه المسؤول الأول عن ترويج المخدرات لصالح ميليشيا “حزب الله” اللبنانية في المنطقة الشرقية.

وقبل أسابيع، استولت المليشيات الإيرانية على أرض زراعية بالقرب من بلدة “حطلة” في ريف ديرالزور، وذلك بهدف زراعة الحشيش فيها، وبناء مصنع لإنتاج الحبوب المخدرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى