أزمة الغاز في القامشلي

تعاني مدينة القامشلي الواقعة تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية “قسد “, من أزمة حادة في توفر اسطوانات الغاز في بعض أحياء المدينة منذ أكثر من شهرين , وسط معاناة كبيرة من أهالي المدينة في توفير الغاز المنزلي.



حيث تناقلت بعض صفحات الفيس بوك يوم الخميس الفائت 7/1/2020 مقطع فيديو لأحد شوارع مدينة القامشلي ، يظهر المقطع طوابير الأهالي وهم بانتظار الدور للحصول على جرة غاز .

وذكرت مصادر من مدينة القامشلي أن لجنة سادكوب التابعة للادراة المدنية في القامشلي عاجزة عن توفير الغاز للمدينة .


يقول علي نازح من مدينة ديرالزور ” في البداية كان الحصول على الغاز أمر يسير وسهل من دون التسجيل عن طريق الكومينات ، أما حاليا إذا لم تسجل عند الكومين فسوف تضطر أن تذهب إلى السوق السوداء وتشتري الاسطوانة بسعر مضاعف بمرتين عن سعرها الحقيقي “.


فيما تحدث فرهاد صاحب محل للمأكولات الشعبية ” أن عمليات توزيع الغاز في المدينة تتم عن طريق الكومينات , كنا نحصل عليها بسهولة والعمل يسير بالنسبة لنا دون رفع لأسعار الوجبات ، اليوم نحن مضطريين لرفع السعر لموازة أسعار الكلفة “


تقول السيدة أم أحمد وهي مدرسة في القامشلي ” التوزيع أصبح يعتمد على المحسوبية والواسطات , هناك أشخاص يحصلون على اسطوانة الغاز دون أي كلفة إضافية أو معاناة بينما المدني البسيط يقف ساعات في طوابير دون أن يحصل على جرة الغاز.

يشار أن اسطوانة الغاز متوفرة في السوق السوداء ، بسعر يصل إلى 8 آلاف ليرة سورية لإسطوانة الغاز الواحدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى