قوات الآسايش تشدد الحصار على المربع الأمني في الحسكة …والنظام يُخرج مسيرات مؤيدة

تستمر قوات سوريا الديمقراطية “قسد ” في حصارها للمربعات الأمنية التابعة للنظام السوري في مدينتي الحسكة و القامشلي شمال شرق سوريا ، وسط مساعي روسية لإزالة التوتر القائم بين الطرفين.

وذكر مراسل صدى الشرقية في الحسكة ، أن قوات ” الأسايش ” شددوا , اليوم الأربعاء , من إجراءاتهم الأمنية على مداخل المربع الأمني في المدينة.

وأضاف أن الآسايش قاموا بإغلاق كامل لمدخل شارع فلسطين بالحواجز الأسمنتية ، وتشديد الحصار على المربع الامني الخاص بمناطق النظام في الحسكة ، ومنع الدخول حتى للمشاة .

وأشار مراسلنا، أن العشرات من أهالي مدينة الحسكة، خرجوا في مسيرة للنظام السوري وداعمة للأسد ومنددة بحصار قسد، أمام مبنى القصر العدلي وسط المربع الأمني في المدينة ، بعد تهديد موظفي الدوائر بقطع الرواتب عنهم .

فيما نقل مراسلنا من مدينة القامشلي ، أن قوى الأمن الداخلي، ومنذ أحداث حاجز “حلكو” قبل أيام، شددت من إجراءاتها الأمنية على مداخل المربع الأمني في المدينة، وعززت من قواتها هناك.

يشار أن قسد عبر قواتها الأمنية تقوم بفرض الحصار على المربع الأمني في مدينة الحسكة، وذلك للضغط على نظام الاسد من تخفيف الإجراءات المشددة فك حصارها المفروضة على أهالي تل رفعت ، وأيضاً الحصار المفروض على حيي الأشرفية والشيخ مقصود في حلب التابعة للإدارة الذاتية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى