توقف معبر البرك النهري بين قسد والنظام السوري ….فما السبب ؟؟

خاص-صدى الشرقية
قال مراسل صدى الشرقية من الريف الغربي لديرالزور أن فرع الأمن العسكري التابع للنظام السوري ، استنفر عناصره في بلدة المسرب غربي ديرالزور اليوم الجمعة ، على خلفية سرقة محركات مائية على المعبار النهري الواصل لمناطق قسد ، وتوقف المعبر عن العمل.


وأضاف مراسلنا أن قوات الأمن العسكري تعمل على تأمين وحماية معبار “البرك النهري ” الواصل مع مناطق قسد ، بتكليف من قيادة القوات الروسية في ديرالزور.


وذكر مراسلنا أن المعبار يعمل من خلال محركين للعبارات النهرية ، تنقل الآليات للطرف المقابل، بالإضافة لسرقة طرادة وجميعها ترجع ملكيتها للقوات الروسية.


ونوه مراسلنا أن عناصر الأمن العسكري قاموا بجولات تمشيطية على طول الشريط النهري للبحث عن المفقودات دون فائدة.

وأشار مراسلنا أنه من المحتمل وصول قوات روسية للمعبار يوم غد للتحقيق حول المفقودات ومعرفة مصيرها .


يشار أن معبار البرك النهري هو معبر نهري يصل بلدة المسرب في الطرف الواقع تحت سيطرة النظام السوري مع بلدة الصعوة -جزيرة الواقعة تحت سيطرة قسد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى