المنظمات الدولية تعاود عملها في الهول …وبيان جديد من منظمة أطباء بلاحدود

عادت المنظمات الإنسانية والمدنية العاملة في مخيم الهول بريف الحسكة للعمل ، وذلك بعد إيقاف كامل أعمالها إثر مقتل أحد المسعفين العاملين في الهلال الأحمر الكردي.


كما بدأت معظم النقاط الطبية بالعودة للعمل بشكل طبيعي بعد حوادث العنف التي شهدها المخيم


ونشرت منظمة أطباء بلاحدود على موقعها الرسمي بياناً عبرت فيه عن شعور الصدمة والحزن إزاء مقتل عامل في مجال الرعاية الصحية في مخيم الهول شمال شرق سوريا.


وقالت المنظمة في بيانها إن الحادث المروع الذي وقع بحثق موظف منطمة الهلال الكردي دليل آخر على الظروف المعيشية غير الآمنة واعنف الذي يشهده المقممون في المخيم ، الذين معظمهم من النساء والأطفال.



وطالبت المنظمة في بيانها إيجاد حلول سمتها بالحلول طويلة الأمد للمشاكل في مخيم الهول واحترام الحقوق والتكفل بسلامة المقيمين في المخيم وعاملي المنظمات الإغاثية.






وشهد مخيم الهول 97 جريمة قتل خلال العام الماضي، فيما سجل 4 جرائم منذ بداية العام الحالي إضافة لمحاول قتل سيدة عراقية الجنسية بمحاولة طعنها بأداة حادة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى