البوكمال.. شلل تام في الحركة والميليشيات الإيرانية تفاقم الأزمة…..

خاص – صدى الشرقية

وثقت عدسة مراسلنا يوم الثلاثاء 6 نيسان/أبريل، انعدام حركة المواطنين في الساحة العامة وسط مدينة البوكمال ، الخاضعة لسيطرة الميليشيات الإيرانية.

وتظهر الصور التي التقطها مراسل “صدى الشرقية، خلو الساحة من المواطنين بسبب توقف وسائل النقل بشكل شبه كامل ، جراء فقدان المحروقات من محطات الوقود.

وقال مراسلنا إن “العاملين في محطة الحرس الثوري يرفضون تزويد المدنيين والسائقين بمادتي المادة والبنزين، بالرغم من توفر المحروقات في الخزانات الخاصة بالمحطة”.

وأشار إلى أن “عدة شاحنات عراقية قامت بإفراغ كميات كبيرة من الوقود في المحطة، بعد عبورها الحدود السورية العراقية بطريقة غير شرعية، ووصولها إلى مدينة البوكمال”.

وتعتبر مدينة البوكمال المعقل الرئيس لـ “الحرس الثوري الإيراني” والميليشيات التابعة له في سوريا، كونها تضم المعبر الحدودي مع العراق الذي تستخدمه إيران لإمداد ميليشياتها في سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى