أضيق منزل في بريطانيا مطروح للبيع بأكثر من مليون يورو

تقدر قيمة العقار العجيب الذي يملك واجهة زرقاء وبالكاد يمكن ملاحظة وجوده، بـ950 ألف جنيه إسترليني أي ما يعادل  1,1 مليون يورو.

حيث عرض أضيق منزل في لندن للبيع بسعر مليون يورو، وهو يقع بين صالون لتصفيف الشعر وعيادة طبيب ويبلغ عرضه 1,7 متر، ويتكون من 5 طوابق ويقع في حي شبيردز بوش بلندن، وكان في الأصل متجراً للقبعات الفيكتورية مع مستودعات لتخزين البضائع ومساكن في الطوابق العليا.

يقول ديفيد مايرز مدير المبيعات في الوكالة المسئولة عن بيع هذا المبنى، إن ارتفاع السعر الذي عرض به المنزل للبيع، يمكن تفسيره من خلال حقيقة أن المنزل الذي تم بناؤه في نهاية القرن التاسع عشر أو بداية القرن العشرين، يشكل “جزءاً فريداً من” تاريخ لندن.

الطابق الأرضي حيث كان المتجر القديم تحول إلى مدخل، والطابق الأول يحتوي على غرفة نوم ومكتب، ويتوفر في الطابق الثاني، حمام وغرفة استحمام، وفي الطابق الثالث غرفة النوم الرئيسة التي يتم الوصول إليها من خلال فتحة في الأرض للاستفادة من المساحة.

بالنسبة إلى ديفيد مايرز، فإن هذا المنزل يناسب “زوجين شابين أو شخصاً واحداً”، وبفضل ميزاته “الفريدة” من ناحية تاريخ بنائه والابتكارات الانتقائية للداخل، يمكن المنزل، وفقاً له، أن يجذب مشترين يهتمون بالفن.

المصدر : وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى